تحاليل يومية

دولار ين بعد بيانات سوق العمل

السلام عليكم

اخواني الكرام اقدم لكم التحليل الفني والاساسي ,واهم اوقات التداول واهم البيانات الاقتصادية لزوج #USDJPYمن يوم 09/01 الى يوم 11/01 لسنة 2018

(ملاحظات مهمه يرجى اتباعها في الاسفل قبل دخول اي صفقة)

التحليل الفني:

من خلال الرسم البياني نلاحظ ان الزوج قد واجه دعم قوي كما هو موضح لكم داخل مستطيل احمر وضعت لكم خطوط توضح لك الدعم حيث تمثل هذه المستويات مستويات دعم قوية :

1-مستويات فيبو50-61.8 FIBO على فريم 4 ساعه تمثل مستويات دعم

2-شخصيا افضل شراء للزوج والهدف الاكبر كما هو موضح على الجارت بفرص شراء ثانية عند مستويات 111.80-110.40

هذه مستويات الدعم الاخيرة للزوج في حال كسره فلهبوط متوقع قوي جدا للزوج وضرب الستوب

ويفضل ان يكون الخروج من الصفقه وفق نسبة مخاطره على حسابك لا تتعدى ال5%

والهدف على الجارت كما هو موضح

3-تشبعات واضحه جدا على الزوج عند موشرRSI-CCI عند البيع وخرج منها الزوج بقوة

4-سيناريو الهابط يحدث بكسر مستويات 110-109

5-الزوج في مرحلة تكوين نموذج توافقي وهو الفراشة

6-الزوج اختبر مستويات فيبوناتشي 38.2 وكانت منطقة انطلاق قوية وهو الان يتمركزكره اخرى عندها فامكانية صعود متوقعه ان شاء الله

7-نقطة B من ضلع XA تصحح عند 78.6 من نموذج فراشه

متوقع

ان يصحح الزوج للنقطة C من ضلع AB بين مستويات 50-78.6 جميعهم يتم تقسيمهم الى ثلاث مستويات دعم على فريم 4 ساعات

مستويات الدعمS1-112.10S2-111.80S3-110-90مستويات مقاومةR1-113.50R2-114.20

التحليل الاساسي:

من اهم اسباب هبوط الزوج في الوضع الراهن خلال الشهر سابقيا هو لجوء المستثمرين الى الملاذات الامنه لشراء الين والذهب كون هناك الوضع غير مستقر في امريكا وذلك حسب ما ذكرت صحيفة واشنطن بوست عن إنشاء رؤوس حربية نووية صغيرة لتوضع في صواريخ باليستية عابرة للقارات في كوريا الشمالية.في ضوء موجة المخاطر الجيوسياسية الأخيرة ساعد الين الملاذ الآمن الزوج على تجديد أعلى مستوى له خلال اسبوعين سابقين وكذلك سبب هبوط وراء استئناف ديناميات “الهبوط” الميول التصحيحية في العملة الأمريكية التي تفاقمت من خلال إحصاءات الاقتصاد الكلي غير المؤكدة من الولايات المتحدة الأمريكية

لا يزال النشاط في السوق منخفضا، ويقوم المستثمرون بالتداول بناء على بيانات الجمعة عن تقرير سوق العمل لشهر ديسمبر من الولايات المتحدة.

على الرغم من الزيادة الضعيفة في التوظيف (148 ألف مقابل المتوقع 190 ألف)، لا يزال من المتوقع أن يحافظ بنك الاحتياطي الفيدرالي على موقف محكم بشأن مسألة رفع أسعار الفائدة، ويرجع التباطؤ إلى نهج السوق إلى العمالة الكاملة. ولا يزال هناك حافز إضافي لسوق العمل هو مشروع قانون الإصلاح الضريبي الذي ينص على تخفيض ضريبة دخل الشركات من 35 في المائة إلى 21 في المائة

الأربعاء 10 يناير

مؤشر مخزونات النفط الخام الأمريكية

يصدر يوم الأربعاء في تمام الساعة 03:30 مساءا بتوقيت جرينتش، ويقيس هذا المؤشر التغير في إجمالي عدد براميل النفط الخام بمخزونات الشركات التجارية خلال الأسبوع الماضي، حيث تؤثر أسعار المنتجات البترولية على معدلات التضخم. ولهذا المؤشر أهمية كبيرة على أسعار النفط الخام، فإذا تراجعت المخزونات، يؤدي ذلك إلى ارتفاع أسعار النفط الخام أو ارتفاع أسعار المنتجات البترولية والعكس صحيح.

الخميس 11 يناير

مؤشر أسعار المنتجين الأمريكي (شهري)

يصدر في تمام الساعة 01:30 مساءا بتوقيت جرينتش، ويقيس هذا المؤشر التغير في السلع والخدمات في شكلها النهائي التي يقدمها المنتجين على أساس شهري، وهو عبارة عن عدة مؤشرات تقيس متوسط التغير في الأسعار للسلع والخدمات. ولهذا المؤشر تأثير على الدولار الأمريكي، فإذا جاء الرقم الحقيقي للمؤشر بأكبر من المتوقع فيكون لذلك تأثير إيجابي على الدولار الأمريكي والعكس صحيح.

مؤشر إعانات البطالة الأمريكية

يصدر في تمام الساعة 01:30 مساءا بتوقيت جرينتش، ويقيس هذا المؤشر التغير في أعداد المتقدمين للحصول على إعانات البطالة للمرة الأولى خلال الأسبوع الماضي. ويتم تجميع بياناته بصفة أسبوعية. ولهذا المؤشر أهمية كبيرة بالنسبة للأسواق، فمن خلال مراقبة بيانات المؤشر، يستطيع المستثمرون تشكيل وجهة نظر حول سوق التوظيف. وفي حالة تضخم الأجور، تزيد احتمالات رفع معدلات الفائدة بالإضافة إلى تراجع أسعار الأسهم والسندات ولهذا يجب تذكر أن تراجع إعانات البطالة يعني قوة سوق التوظيف والعكس صحيح.

الجمعة 12 يناير

مؤشر الميزان التجاري الصيني

يصدر يوم الجمعة المقبلة، ويقيس هذا المؤشر التغير في القيمة بين الواردات والصادرات السلعية خلال الشهر الماضي. ولهذا المؤشر تأثير طفيف على العملة الصينية، فإذا جاءت الأرقام الحقيقية بأكبر من المتوقع فيكون ذلك مفيداً للعملة، بينما إذا جاءت الأرقام الحقيقية بأقل من المتوقع، فيكون لذلك تأثير سلبي على العملة.

مؤشرات التجزئة الأمريكية (شهري)

تصدر في تمام الساعة 01:30 مساءاً بتوقيت جرينتش، وتتضمن (مؤشر مبيعات التجزئة الشهري، ومؤشر مبيعات التجزئة الأساسية)، وتقيس تلك المؤشرات إجمالي قيمة مبيعات التجزئة والمبالغ المستلمة في المتاجر والخدمات المقدمة للمستهلك على أساس شهري. ولتلك المؤشرات أهمية كبيرة على الدولار الأمريكي، فإذا جاءت الأرقام الحقيقية بأكبر من التوقعات الاقتصادية فيكون لذلك تأثير إيجابي على الدولار الأمريكي والعكس صحيح.

مؤشرات التضخم في أمريكا (شهري)

تصدر في تمام الساعة 01:30 مساءا بتوقيت جرينتش، وتتضمن عدة مؤشرات وهي (مؤشر أسعار المستهلكين الشهري، ومؤشر أسعار المستهلكين الأساسي). ولتلك المؤشرات أهمية كبيرة وتأثير على الدولار الأمريكي، فإذا جاءت البيانات الاقتصادية بأكبر من التوقعات الاقتصادية فيكون لذلك تأثير إيجابي ويرتفع الدولار الأمريكي، بينما إذا جاءت الأرقام الحقيقية للمؤشرات بأقل من التوقعات الاقتصادية فيكون لذلك تأثير سلبي وينخفض الدولار الأمريكي.

للمزيد من تحليلات وتوصيات الأسواق العالمية والمحلية إضغط هنا

شاهد المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق