أخبار الأسهمأخبار الذهب

دبي تطلق أول عقد لمعدن الذهب متوافق مع الشريعة الإسلامية خلال الشهر الجاري

أعلنت مصادر مطلعة أن بورصة دبي للذهب والسلع تستعد لإطلاق أول عقد ذهب فوري متوافق مع الشريعة الإسلامية بمنطقة الشرق الأوسط، خلال شهر مارس الحالي.

ووفقًا لما جاء في صحيفة “البيان الاقتصادي” فقد أوضحت المصادر أن البورصة أنهت بالفعل الترتيبات اللازمة المتعلقة بإطلاق العقد الجديد، وقامت مجموعة “أماني للاستشارات المالية الإسلامية” بتقديم الخدمات الاستشارية لإطلاق عقد الذهب الفوري.

وأشارت المصادر إلى أن عقد الذهب الذي سيتم إطلاق خلال هذا الشهر، يأتي ضمن أهداف وخطط البورصة لإطلاق منتجات إضافية بهدف جذب فئات جديدة من المؤسسات على الاستثمار والتداول بالمنتجات المتوافقة مع الشريعة.

وفي شهر أغسطس الماضي، كانت بورصة دبي للذهب قد عقدت اتفاق مع مجموعة عائض دعجم السعودية على إطلاق وتطوير أول عقد ذهب فوري متوافق مع الشريعة حتى يتم تداوله في بورصة دولية.

هذه الشراكة من شأنها أن تسمح للمؤسستين بتوسيع حضورهما في سوق التمويل الإسلامي في المملكة العربية السعودية بشكل خاص ودول مجلس التعاون الخليجي بشكل عام.

تمكنت دبي أمس من تحقيق رقم قياسي عالمي جديد، حيث حققت قفزة في القيمة الإجمالية للصكوك المدرجة في ناسداك دبي لتصل إلى ما يزيد عن 207 مليارات درهم، ما يعادل حوالي 56.47 مليار دولار، وهو أكبر مبلغ يمكن لأي مركز إدراج في العالم أن يحققه، متجاوزة بذلك لندن وإيرلندا وماليزيا ولوكسمبورغ.

وبذلك تكون دبي قد دعمت تفردها كمركز عالمي لإدراجات الصكوك الإسلامية العالمية متفوقة على العديد من المراكز المالية الكبرى حول العالم خلال خمس أعوام من الإعلان عن مبادرة “دبي عاصمة للاقتصاد الإسلامي” في يناير 2013.

وقد قامت الحكومة الإندونيسية بإدراج صكين جديدين أمس الأحد في ناسداك دبي بقيمة 11 مليار درهم أي ثلاثة مليارات دولار.

ومن جانبه، قال الرئيس التنفيذي لناسداك دبي حامد علي، إن البورصة سوف تقوم باستمرار إجراء مناقشات مع عدد من جهات الإصدار المحتملة على المستويين الدولي والإقليمي بعد أن نجحت في الاستحواذ على حوالي 90% من إصدارات الصكوك العالمية في عام 2017.

شاهد المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق