أخبار العملات

توم لي: “بتكوين” لن تنهار إذا ظلت صامدة عند هذه المستويات

قال مؤسس “توماس لي” المؤسس المشارك ورئيس قسم الأبحاث في مؤسسة “فندسترات غلزبال أدفيزرس”، إن العملة الرقمية بتكوين لن تنهار إذا ظلت صامدة عند مستويات السعر، والتقلبات الراهنة، مشيرًا إلى أن القياسات الحالية لمؤشر “بؤس بتكوين” الذي أطلقه مؤخرًا، والذي يهدف إلى إخبار المستثمرين بمدى “بؤس” مالكي العملة، اعتمادًا على سعرها وتقلبها.

وأضاف، “لي” خلال حواره مع شبكة ” سي إن بي سي” أول أمس الاثنين، إن المؤشر عندما يكون أقل من 27، فهذا دليل على أن العائدات المستقبلية سوف تكون جيدة جدًا، أما إذا تجاوزت 68%، فإن هذا يعني أن الوقت قد حان لبيع “بتكوين”، لافتًا إلى أن الرقم الحالي للمؤشر عند 39، وهذا يدل على أن الزخم يتعافى.

وشدد على أن “بتكوين” لن تنهار إذا استمرت عند هذه المستويات، وأن المستثمرين يخافون من أن تتراجع إلى 6000 دولار، كما حدث خلال الأشهر الأولى من هذا العام، ولكنها لن تعود أبدًا من هذه الأسواق الهابطة.

وأوضح “توماس لي”، أن المستويات الحالية تشير إلى سيطرة “بتكوين” على سوق العملات الرقمية المشفرة، حيث ارتفعت بنسبة تقدر بـ 48% خلال الأسابيع القليلة الماضية، بعدما تراجعت بنسبة 37% في يوليو الماضي.

وأشار إلى أحدث الأخبارفي الصناعة، مثل إعلان ” إنتكونتيننتال إكستشينج” عن تحديث نظام عالمي جديد للأصول الرقمية، إلى جانب قرار هيئة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية، بأن عملة “بتكوين” الرقمية ليست أوراق مالية.

وأكد، أن الحقيقية التي تقول أن العملة المشفرة الرئيسية “بتكوين” تستمر في اكتساب المزيد من الزخم، من حيث الحصة السوقية، توضح أن السوق يتفاعل مع الأحداث التي تدور من حوله.

يذكر أن العملة الرقمية “بتكوين” هي العملة الرئيسية بسوق العملات الرقمية المشفرة، وقد ارتفعت قيمتها إلى مستوى قياسي في نهاية العام الماضي، فقد كادت تقترب من حاجز الـ 20 ألف دولار أمريكي، إلا أنها تراجعت بشكل كبير في مطلع العام الجاري، وخسرت أكثر من نصف قيمتها، حتى وصلت إلى 6000 دولار فقط، وبدأت تتعافى من جديد، وارتفعت قيمتها إلى حدًا ما، ومازالت متماسكة حتى الآن.

شاهد المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق